مقالات

جزيرة يأس الافتراضية .. أبوظبي تدخل عالم الميتافيرس




 

إيمان حامد

 

جزيرة يأس ، لا شك أن العالم الأفتراضي أصبح محط أنظار الكثير من الشركات العالمية التي أصبحت تتنافس فيما بينها لشراء قطع أراضي رقمية افتراضية واستخدامها في بناء شوارع ومناطق في عالم الميتافيرس والبعض يقوم بشراء العقارات للاستخدام الترفيهي والبعض الآخر من المستثمرين يحاولون جني الإيرادات من أراضيهم بينما يبني آخرين مساحات للبيع بشكل جزئي أو تأجير أراضيهم للعلامات التجارية.

وفي هذه الأجواء من المنافسة بين الشركات على امتلاك أراضي وعقارات في عالم الميتافيرس صرحت دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي عن إطلاق جزيرة يأس كتجربة مبتكرة في عالم الميتافيرس وذلك بالتعاون مع شركة الدار وشركة ميرال وtwofour54 وشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات وفلاش إنترتينمنت.

جزيرة يأس أبوظبي تدخل عالم الميتافيرس

وأكدت دائرة الثقافة والسياحة على إن هذه التجربة الافتراضية تتيح أمام الزوار الفرصة للتفاعل مع المستخدمين الآخرين واللعب والابتكار وإجراء المعاملات من شراء وبناء المنازل الرقمية كما تتيح بداخلها المتنزهات الترفيهية وملاعب الغولف وحلبة سباقات رياضة السيارات.

جزيرة يأس الافتراضيه عالم الميتافيرس

كما ستتيح هذه التجربة للمستخدمين فرصة عرض تجارب تعليمية بشكل جديد ومختلف باستخدام تقنيات تطوير الألعاب المميزة ومن المخطط أن يتيح التوأم الرقمي للجزيرة زيارتها من أي مكان في العالم وفتح أبوابها أمام الجميع من منازلهم لتجربة ما تقدمه كما ستدعم هذه المنصة المبتكرة أسلوب الحياة الاستثنائي والتجارب الثقافية والترفيهية التي تقدمها العاصمة لزوارها الواقعيين والافتراضيين وستمنحهم القدرة على اختيار أبوظبي وجهة فريدة.

والجدير بالذكر أن الجزيرة الافتراضية قيد الإنشاء ولكن من المتوقع أن يتم إنهاء العمل عليها في وقت مبكر من 2023 حيث يتم إنشاء التجسيد الرقمي للجزيرة في عدة عوالم تتضمن “روبلوكس” ” Roblox ” و”ذا ساندبوكس” ” The Sandbox” وبالتعاون مع شركة Super League Gaming الرائدة في المجال.

تقنيه الهولوجرام وحلم الخلود 

ونحن جميعا نعلم أن الإمارات سعت إلى إنشاء بنية تحتية جديدة وإقامة العديد من المعالم السياحية والموجهة لجذب السياح إليها كما أنها تقدم تسهيلات إضافية للأعمال ومناطق حرة موجهة لجذب الأعمال وأن أبوظبي طموحة تسعر للتحول إلى وجهة سياحية عالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى