الذكاء الاصطناعي

قوانين لضبط تقنية التزييف العميق Deep fake

 

كتبت : إيمان حامد

 

أنتشرت تقنية التزيف العميق في الأونة الأخيرة وقد حققت سلسلة من مقاطع الفيديو التي تم إعدادها بهذه التقنية ملايين المشاهدات على منصة “تيك توك” وهذا ما جعل هذه السلسلة أمر مثيرة للقلق نظرا إلي أنه تم إعدادها بإتقان بشكل لا يصدق أنها مزيفة بالإضافة إلي أنها نالت شعبية كبيرة في مواقع التواصل .

كما يمكن من خلال تقنية التزيف العميق استبدال وجه يظهر في مقطع فيديو بآخر، أو تزوير أقوال شخصية وجعلها تبدو قريبة جداً من الواقع وهذا أمر يدعو إلي القلق ايضا.

تعرف على تقنية التزييف العميق Deep fake

وهذا ما دفع الصين إلي أصدار قانون جديد لضبط تقنية “التزييف العميق” والتي تقوم على إجراء تلاعبات رقمية إلى حد التطابق مع الواقع ويمثل تحدياً في مجال مكافحة المعلومات المضللة.

رؤية تك - Roaya Tech تقنية التزييف العميق

وأوضحت الهيئة الصينية للرقابة على الفضاء الإلكتروني إلى أن التزييف العميق استخدمه أشخاص من عديمي الضمير لنشر معلومات بصورة غير قانونية وتشويه سمعة آخرين وانتحال شخصيات لارتكاب أعمال الاحتيال وهذا يشكل خطراً على الأمن القومي واستقرار المجتمع أن لم يتم السيطرة عليه وضبطه .

وأكدت الهيئة الصينية للرقابة علي أن هذا القانون الجديد يلزم الشركات التي توفر خدمات التزييف العميق، بضرورة الحصول على هويات المستخدمين، والإشارة إلى أن المادة المعنية خضعت لتزييف عميق لتجنب “أي التباس” قد يواجهه رواد الإنترنت.

وأشارت السلطات الصينية إلي أنها ستعمل على الترويج للجوانب الإيجابية لتقنيات “التزييف العميق” واستخداماتها القانونية، إضافة إلى تقديم الحماية القانونية القوية لتسهيل استخدامها، بدلاً من الحظر الكامل لاستخدامها.

هل أقترب الذكاء الاصطناعي من المستوى البشري

ومن جانب آخر تعتبر هذه القوانين رداً على المخاوف الصينية من التطورات السريعة في تقنيات الذكاء الاصطناعي والتي من الممكن استخدامها بواسطة عناصر إجرامية لإلحاق أضرار بالآخرين من خلال حملات الاحتيال أو انتحال الصفة .

والجدير بالذكر أن الصين تعد من أولي الدول التي تصدر قوانين ترمي إلى ضبط استخدام التقنيات الجديدة التي يعتبرها البعض تهديداً لاستقرار الحزب الشيوعي وقوته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى