مقالات

كاسبرسكي تحذر من شبكة احتيال واسعة تستغل الغاز الطبيعي والتداول الكمي

شركة كاسبرسكي هي شركة عالمية متخصصة في مجال الأمن السيبراني والخصوصية الرقمية , وتقدم الشركة حلولاً أمنية متطورة لحماية الشركات والحكومات والمستهلكين من مختلف التهديدات السيبرانية، مثل الفيروسات وبرامج الفدية والتجسس والهجمات الإلكترونية والتصيد الاحتيالي والبريد العشوائي.

شركة كاسبرسكي للأمن السيبراني كشفت عن وجود أكثر من 300 تطبيق مزيف على متاجر تطبيقات المختلفة، يدعي هذه التطبيقات أنها توفر فرص استثمار مربحة في الغاز الطبيعي والتداول الكمي. وقد خدع هذه التطبيقات العديد من المستخدمين، خاصة أن بعض المتاجر قامت بتضمينها في قائمة التطبيقات الموصى بها.

وبالإضافة إلى ذلك، اكتشف خبراء كاسبرسكي أن هناك برمجيات إعلانية خبيثة تعمل على نظام أندرويد، تروج لمواقع ويب تحتوي على مخططات احتيالية مشابهة، تستهدف المستخدمين الراغبين في كسب المال بسهولة من خلال الاستثمار في الموارد الطبيعية والخوارزميات الحديثة.

كاسبرسكي: تسلط الضوء على أهمية تعلم المهارات الرقمية

 

وكشف التحقيق أيضاً عن وجود مقاطع فيديو مزيفة تستخدم تقنية التزييف العميق، تظهر شخصيات مشهورة، مثل السياسيين والممثلين ورجال الأعمال، وهم ينصحون المستخدمين بالاستثمار في منصات مختلفة. وقد استخدمت هذه المقاطع لقطات حقيقية من أحداث رسمية ومناسبات عامة، لإعطاء انطباع بأن هذه المخططات شرعية وموثوقة.

وكانت إحدى هذه المقاطع تستهدف الناطقين باللغة الروسية، وتدعي أن منصة (Tesla X) هي مشروع جانبي للملياردير إيلون ماسك لتطوير السيارات ذاتية القيادة. ووجدت كاسبرسكي مقاطع أخرى باللغة الإسبانية، تنصح المستخدمين بالاستثمار في النفط من خلال منصة (Oil Profit).

واستخدمت هذه المقاطع أيضاً معالم محلية في الدول والمناطق المستهدفة، لزيادة تأثيرها على المواطنين وإغرائهم بعوائد مضمونة على استثماراتهم، مثل بنك (Moldindconbank) في مولدوفا، وشركة (KazMunayGas) في كازاخستان، وشركة (Romgaz) في رومانيا، وسامسونج على المستوى العالمي.

وتمتد نطاق هذه العمليات الاحتيالية إلى متجري جوجل بلاي وآب ستور، حيث عثرت كاسبرسكي على عدة تطبيقات تحمل اسم (Oil Profit)، وأبلغت عنها لجوجل وآبل، وتم حذفها من المتاجر.

وقال ديمتري كالينين، خبير الأمن السيبراني في كاسبرسكي: “عمليات الاحتيال ليست جديدة، لكن استعمال مقاطع الفيديو المزيفة لقادة عالميين، ونشر الأخبار الكاذبة بلغات متعددة، وانتشار الإعلانات الواسعة النطاق هي تغيير كبير في استراتيجيات الاحتيال. استخدام تقنيات التزييف العميق لشخصيات معروفة بهذه الطريقة هو تطور مقلق وفريد من نوعه”.

نصح خبراء كاسبرسكي للحماية من هذه العمليات الاحتيالية:

  • لا تصدق العرض إذا كان مغرياً جداً؛ فالمحتالون يستخدمون تقنيات الذكاء الاصطناعي لإنشاء تزييف عميق لإقناعك بشرعية عملياتهم.
  • تأكد من صحة الروابط قبل النقر عليها، وذلك بوضع مؤشر الماوس على الرابط لرؤيته دون النقر عليه، واحترس من الأخطاء الإملائية أو التوجيهات إلى مواقع أخرى.
  • كن حذراً دائماً وفي كل الحالات، ولا تنقر على الروابط أو المرفقات في الرسالة، حتى لو بدت غير خبيثة؛ فقد يكون حسابات أصدقائك مخترقة أيضاً.

أبرز عمليات الهجمات السيبرانية في عام 2023

  • في بعض الأحيان، قد تبدو رسائل البريد الإلكتروني والمواقع الإلكترونية حقيقية. وهذا يعتمد على مهارة وماهرة المجرمين السيبرانيين. لكن من المحتمل أن تكون الروابط في الرسائل الاحتيالية مزورة؛ فهي غالباً ما تحتوي على أخطاء إملائية أو تقودك إلى موقع مختلف.
  • احرص على تركيب حل أمني موثوق واتبع توصياته. وسيساعدك هذا الحل في حل معظم المشاكل تلقائياً وينبهك إذا كان ذلك ضرورياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى